“رئيس الوزراء” يستعرض المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية خلال العام المالي الماضي

  • بتاريخ :
  • عدد القراءات : 22
Spread the love
دعا المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء في مستهل اجتماع الحكومة اليوم الأربعاء، إلى الوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء من رجال الأمن البواسل، الذين اغتالتهم يد الغدر أول أمس في شمال سيناء، وهم يؤدون دورهم الوطني في حماية الوطن.
وعلى جانب آخر، استعرض مجلس الوزراء خلال اجتماعه تقريرًا حول أبرز المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية عن الربع الرابع من العام المالي 2016/2017، وكذلك عن إجمالي العام المالي 2016/2017.
وأوضحت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري أن المؤشرات عكست نتائج إيجابية منها ارتفاع معدل النمو ليصل إلى 5% رغم كافة التحديات وإجراءات الإصلاح الاقتصادي المتبعة، لافتة إلى أن ذلك يعود إلى النمو المتحقق في كافة القطاعات المولدة لفرص العمل في مقدمتها الاتصالات، والتشييد والبناء، والتجارة والجملة، حيث انعكس ذلك في انخفاض معدل البطالة، مشيرة أيضًا إلى ما تحقق من تحسن في الميزان التجاري، والزيادة في صافي تدفق الاستثمارات، والانخفاض التدريجي في معدل التضخم.
من ناحية أخرى، استعرض مجلس الوزراء تقريرًا حول جهود وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني للنهوض بالعملية التعليمية والارتقاء بالخدمات المقدمة في هذا الإطار في ضوء رؤية مصر 2030.
وقال الدكتور أحمد الجيوشي نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، أن الوزارة تعمل وفق خطة واضحة ذات برنامج زمني محدد للتوسع في نماذج المدارس الجديدة، بما يحقق الارتقاء بمستوى الطلاب التعليمي وتنمية مهاراتهم، موضحًا أن العام الدراسي الجديد سيشهد توسعًا في مدارس النيل في مختلف المحافظات وزيادة عددها إلى نحو 8 مدارس، ذلك فضلًا عن توفير عدد من المواقع لإقامة فروع جديدة للمدارس المصرية اليابانية، حيث سيدخل الخدمة هذا العام 5 مدارس جديدة ومن المقرر أن تصل إلى 28 مدرسة بنهاية عام 2020، وكذلك فيما يتعلق بمدارس المتفوقين والتي تسعى الوزارة لامتدادها لتقديم خدماتها للطلاب في جميع أنحاء الجمهورية لتصل إلى 11 مدرسة حيث تعتمد هذه المدارس على مناهج قائمة على البحث بدلًا من الحفظ لتنمية قدرات الطلاب.

التعليقات

تعليقات