مقالات

أسرار مخزن الأسرار…..الجزء الاخير

 

كتبت / اسلام صقر

تأكدت أسرار أن كل أفكارها كانت صحيحة وأن بعدها عن صاعق وأفكاره أخيها الإرهابية هو منتهى الصواب
ولكن من أين تعول إبنتها وماذا تفعل في هذه الحياة المره
وأثناء تفكيرها بذلك ودموعها تنهمر على وجهها وإذا بوالد إبنتها أمامها ويقول لها سامحيني يا أسرار؟؟؟
توقعت أسرار أنه يطلب السماح لأنه عذبها طيله زواجهما
لم تدرك الكارثة التي حلت بها؟؟؟
كان يضع لها حبوب الهلوسه داخل القهوه الذي كان يعلم أنها تشربها كل مساء
وكانت تفعل تصرفات لا أخلاقية أثناء تعاطيها لهذه القهوه
وكان هو من يصور ويسجل ذلك؟؟؟ بكت أسرار وقالت له كاذب ولكنه أظهر لها كل ما يثبت صحه روايته
طلب منها أن تعود له كزوجه وأنه سيعوضها عن كل آلامها وتوسل لها أن تسامحه فهو يعشقها
وسألته وماذا عن صاعق أكان يدفع لك لكي تعذبني أم كنت تعطيني القهوه بيديك ليسعد هو؟!!!!!
فبكى وأخبرها أنه مجبر على ذلك وإلا قتل هو واسرته؟!!!!
نظرت إليه أسرار بكل قوة وجبروت وقالت له أغرب عن وجهي وإن نطقت بحرفا واحداً لأفشيت أسرارك
بكت أسرار كثيرا على شرفها الذي هدره والد طفلتها شرفها الذي لم تبعه لتصل لمناصب ولم تفرط به مقابل المال وفكرت أن تعمل لتصرف على فتاتها
اعتزلت عالم الشهره لعالم العمل والخدمه مقابل إطعام طفلتها
ولكنها فوجئت بأن هذا العالم مستنقع مالئ بالحثاله
وقررت أن تهجر الدنيا وقررت أن تقتل إبنتها حتى لا تواجه نفس المصير
وفي ليله قررت أسرار الإنتحار وخرجت مع إبنتها للبحر الذي كانت تعشق النظر إليه كثيرا رغم خوفها الشديد من السباحه به
ولكنها لم تستطع أن تقفز من شده الخوف فقررت أن تشتري سم وتتجرعه هي وإبنتها
وعادت المنزل لتشم رائحة غريبه وبمجرد فتحها الكهرباء وإذ تتحول الشقه لكتله من الفحم وماتت أسرار هي وإبنتها تاركه ورائها لغز موتها من الذي قتل أسرار وإبنتها؟؟؟؟

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: