أخبار

الجوانب الإنسانية في خطبة حجة الوداع موضوع خطبة الجمعة القادمة

قررت وزارة الأوقاف أن يكون موضوع : ” الجوانب الإنسانية في خطبة حجة الوداع ” هو موضوع خطبة الجمعة القادمة ١٧ / ٨ / ٢٠١٨ م .

وفِي هذا الصدد يؤكد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة أن ديننا الحنيف هو دين القيم الإنسانية في أسمى معانيها ، وأنه دين عظيم يحترم آدمية وإنسانية الإنسان بغض  النظر عن دينه ولونه وعرقه وجنسه  ، حيث يقول الحق سبحانه وتعالى في كتابه العزيز : ” وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ ” فكرم الإنسان على إطلاق إنسانيته ، ويقول نبينا (صلى الله عليه وسلم) : ” أَيُّهَا النَّاسُ أَلَا إِنَّ رَبَّكُمْ وَاحِدٌ ، وَإِنَّ أَبَاكُمْ وَاحِدٌ ، أَلَا لَا فَضْلَ لِعَرَبِيٍّ عَلَى أَعْجَمِيٍّ ، وَلَا لِعَجَمِيٍّ عَلَى عَرَبِيٍّ ، وَلَا لِأَحْمَرَ عَلَى أَسْوَدَ ، وَلَا أَسْوَدَ عَلَى أَحْمَرَ إِلَّا بِالتَّقْوَى” ، وكان سيدنا عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) يقول : والله لئن جاءت الأعاجم بالأعمال وجئنا بغير عمل فهم أولى بمحمد (صلى الله عليه وسلم) منا يوم القيامة ، وقال (صلى الله عليه وسلم) : ” وَمَنْ أَبْطَأَ بِهِ عَمَلُهُ لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ ” .

 
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: