أخبار

بلومبرج: مصر نجحت فى احتواء الضغوط الاقتصادية

أكدت وكالة بلومبرج الأمريكية أن مصر تستعد لأكبر تخفيض في أسعار الفائدة في الأسواق الناشئة بعد تركيا، إلا أن الوضع مختلف تمامًا بين البلدين، حيث قررت مصر خفض أسعار الفائدة بعد أن وصل معدل التضخم لديها إلى أدنى مستوى له منذ 6 سنوات، ما فتح الباب أمام التخفيض.

وتابعت أن البنك المركزي خفض أسعار الفائدة الشهر الماضي بمقدار 150 نقطة أساس، بعد نجاح الحكومة في احتواء ضغوط ارتفاع الأسعار.

وأضافت أن هناك عدة أسباب تدفع البنك المركزي لخفض أسعار الفائدة، ولكن السبب الأقوى يكمن في معدلات التضخم، فعلى الرغم من أن مصر سجلت أسرع نمو اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط، فإن البنك المركزي يرغب في علاج كل الجوانب الاقتصادية، خصوصًا بعد أن لاحظ انكماشًا في النشاط التجاري، وخفض سعر الفائدة قد يكون بمثابة تحفيز لإنعاش هذا النشاط.

وأشارت إلى أن التباطؤ المفاجئ لمعدلات التضخم في مصر، جعل هناك مساحة للمزيد من خفض أسعار الفائدة، فما زالت هناك حرية للتحرك في حدود 250 نقطة أساس من التيسيرات النقدية هذا العام.

وأوضحت أن مصر تجاوزت تأثيرات خفض دعم الوقود وإصلاحات أسعار الطاقة الأخيرة، وهو ما جعل العالم متفائلًا أكثر بشأن تخفيف السياسة النقدية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: