بقلم د. الشريف

الدكتور احمد الشريف يكتب …..مصر الحلم و التحدى و الامل

نحن فى القادة حلمنا بأن نصل بمصرنا الغالية إلى المكانة اللائقة بها و التى من خلالها نقود العالم نحو السلام و العدل و الرقى و التنمية لكن لكى نستطيع أن نحقق الحلم يجب علينا التغلب على الصعوبات و مواجهة التحديات التى تواجهنا من خلال اتخاذ قرارات و خطوات صعبة و مؤلمة و اولى هذه الخطوات نشر الوعى لدى كافة أفراد المجتمع و الاستمرار فى بث الأمل. ان معركتنا هى معركة وعى فى المقام الأول و تجديد الإيمان بالثوابت التى تربينا عليها و أهمها اننا اصحاب حق و لدينا عقيدة لا تلين فنحن نؤمن انه لا حياة دون الحفاظ على الأرض و العرض و الكرامة نحن شعب الحضارات شعب يؤثر ولا يتأثر شعب يعيش فوق ارض تجلى فيها المولى عز و جل لسيدنا موسى عليه السلام . ان مصر و الوطن العربى يتعرضون إلى أكبر مؤامرة فى التاريخ مؤامرة مرتبطة بالمعركة الأخيرة . عدونا يعلن جهارا و نهارا عن مخططه للسيطرة على مصر و الوطن العربى و للاسف نحن لا نسمع أو نقرأ . لقد أعلنت الصهيونية العالمية و على رأسهم بنجوريون انهم يخططون للاستيلاء على مصر و الوطن العربى كله و قاموا بنشر مضمون الخطة و هى الرهان على عدم وعينا و إدراكنا بما يخطط لنا انهم يعملون على فكرة التدمير الذاتى و بكافة الوسائل الحديثة التى جوهرها الوعى . لقد أعلنو صراحة انهم سوف يدمرون القيم و المبادئ و ينشرون الجهل و الاقتتال لقد أعلنوا انه يجب لتحقيق خططهم القضاء على العراق ثم سوريا ثم مصر . و قد تحقق الجزء الأول من المخطط . لكن يعلم العالم كله ان مصر هى البوابة التى تتحطم أمامها كافة الأطماع و المخططات
لذلك أعلنا فى المؤسسة منذ نشأتها ان هدفنا الوعى و معركتنا مع أعداء الوطن تعتمد على الخطوات الاستباقية فى المواجهة من خلال نشر الوعى و تنمية الانتماء إلى الوطن و التمسك بالثوابت و بناء أجيال تعتمد على العلم و العمل متمسكة بالقيم و المبادئ و نحن مستمرون حتى يتحقق الحلم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: