أخباررياضة

فلامنجو يجرد ريفر بليت من لقبه ويتوج بطلًا لكوبا ليبرتادورس

توج نادي فلامنجو البرازيلي بطلًا لكأس ليبرتادورس للمرة الثانية في تاريخه، بفضل تفوقه على ريفير بليت الأرجنيتي بهدفين لواحد في اللقاء النهائي الذي أقيم في بيرو.

فلامنجو كان متأخرًا في النتيجة حتى الدقيقة 88 من اللقاء، لينجح جابريل في تسجيل هدفين منحا فريقه التتويج القاري، قبل أن يتعرض للطرد في الثوان الأخيرة.

ودخل ريفر بليت المباراة حاملًا للقب في النسخة الماضية بفضل فوزه على مواطنه بوكا جونيورز، إلا أن فلامنجو نجح في حصد لقبه الثاني بعدما توج من قبل عام 1981.

نجح ريفير بليت في التقدم على فلامنجو في الدقيقة 14 من اللقاء بعد كرة عرضية أرضية مرت من الدفاع البرازيلي لتصل إلى بوريه الذي سددها أرضية قوية داخل الشباك معلنًا عن أول أهداف اللقاء.

وكاد بالاسيوس أن يسجل ثاني أهداف ريفير بليت في اللقاء في الدقيقة 32 بعدما حصل على الكرة خارج منطقة الجزاء، ليطلق تصويبة صاروخية مرت بجوار القائم الأيسر للحارس ألفيز.

فلامنجو كان على مقربة من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 57 بعدما وصلت الكرة إلى جابريل الذي سددها قوية من داخل منطقة الجزاء لترتطم في دفاع ريفير بليت قبل أن تعود إلى هنريك الذي سددها قوية لكن بين يدي الحارس.

حكم اللقاء احتكم إلى تقنية الفيديو في ظل اعتراض لاعبو فلامنجو ومطالبتهم بركلة جزاء بعدما ارتطمت الكرة في لاعبي ريفير بليت، إلا أن الحكم تأكد من عدم وجود أي أخطاء ضد الدفاع الأرجنتيني.

وأدرك جابريل هدف التعادل لفلامنجو في الدقيقة 88 من اللقاء بعدما حصل على كرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء، ليسددها في المرمى شبه الخالي من حارسه ليحافظ على آمال فريقه في البطولة.

فلامنجو أكمل عودته التاريخية بهدف ثاني في الدقيقة 90 عن طريق جابريل أيضًا، الذي استغل خطأ دفاعي فادح ليحصل على الكرة داخل منطقة الجزاء قبل أن يصوب كرة قوية في شباك ريفير بليت.

وأشهر حكم اللقاء البطاقة الحمراء في وجه جابريل في الدقيقة 90+4 بسبب اعتداءه على أحد لاعبي ريفر بليت بدون كرة، ليكمل فلامنجو الثواني المتبقية من اللقاء منقوص العدد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق