الخميس , يوليو 2 2020
أخبار عاجلة

النوايا الخبيثة لقرار ترامب

بعد إعلان الرئيس الأمريكي ترامب بالبدء في إجراءات نقل السفارة الأمريكية للقدس ثم إعلانها عاصمة لإسرائيل شعرت عن وجود نوايا خبيثة مع بداية عام 2018. 

ترامب يدفع لإعلان عن حرب تكون وقودها إيران التي اكتفت بإصدار وزارة خارجيتها لبيان بعد أن رصدت ردورد الفعل العربية الغاضبة ووصفته  بالقرار الاستفزازي. 

القرار يستدعي في أذهاننا هل ترامب لم يع خطورة القرار أم أنً الولايات المتحدة الأمريكية لها ذيول في المنطقة ممثلة في الجماعات الإرهابية التي صنعتها ودول كانت منذ سنوات ليست بعيدة عدوًا تحولت الآن لحليفًا معها ضد العرب. 

الرئيس الأمريكي يدفع بتحولات في المنطقة الأكثر سخونة في العالم والتي يعاني عدد من  الدول منها بعدم الاستقرار ما سهل علي ترامب اتخاذ مثل هذا القرار الجنوني. 

من نوايا القرار الخبيثة النظر إلي سيناء علي أنها أرض بديلة للفلسطينين وبالتالي تدفع مصر الثمن من قرار جنوني مستغلًا حالة السخط  ويعلي من شأن المزايدة علي الموقف المصري تجاه القضية الفلسطينية. 

القضية الفلسطينية من أهم الملفات التي تتبناها مصر منذ عقود من السنين ودفعت ثمنًا من أرواح 100 ألف من جنودنا البواسل، فلا أحد يزايد علي الموقف المصري. 

حفظ الله الجيش حفظ الله مصر

 

 

 

 

 

عن القادة نيوز

شاهد أيضاً

مصطفى ناجى يكتب فى ذكرى إنتصار أكتوبر فى العاشر من رمضان (سيناء ما بين الماضى والحاضر والمستقبل)

يعلم كل مصرى مدى أهمية أرض سيناء فى قلوب المصريين وغلاوة ترابها المروى بدماء أبائنا …