صحافة المواطن

محمد الكومي: “إنقاذ الطفولة” تستولى على شقق مخصصة للصغار وتلقيهم فى القمامة

 

كشف النائب محمد الكومي عضو مجلس النواب عن دائرة عين شمس من حزب المصريين الأحرار، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، عن فساد في جمعية إنقاذ الطفولة بعين شمس، وقام بإرسال صور إلى وزيرة التضامن الاجتماعي حول وقائع الفساد الموجودة بالدار.

وقال الكومى، فى بيان له اليوم، إن وزيرة التضامن أجرت معه اتصالا، وتم الاتفاق على خطة من قبل الوزارة، لمتابعة التحقيق وحل أزمة أبناء الدار الأطفال والكبار خلال الأيام المقبلة، وأكدت الوزيرة أنها قد أحالت كل المسئولين عن الدار للنيابة وقامت بعزلهم، كما قامت بإرسال ستة من المتخصصين لمتابعة أحوال الدار.

جدير بالذكر أن الكومي قد زار الدار اليوم، وتبين أن الفساد فيها مستمر منذ سنوات ولا يتوقف فقط عند الشذوذ الجنسي، بل تعداه إلى الاستيلاء على حقوق الأطفال المادية، والشقق السكنية المقررة لهم بعد بلوغهم سن الخروج من الدار، حيث يلقون بهم خارج الدار، ما اضطر البعض منهم إلى النوم في الشارع وسط القمامة، وتعرض البعض منهم للأمراض.

ووجه النائب محمد الكومي خالص الشكر للوزيرة غادة والي، لسرعة استجابتها و تعهدها بإيجاد سكن مناسب لهم، و حل مشاكلهم، ومحاسبة المسئولين كما توجه بالشكر للدكتور محمد درويش المستشار السياسي لوزارة التضامن، والدكتور كمال الشريف وكيل أول الوزارة لتعاونهما فى إنقاذ الأطفال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: